Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Skip Navigation Links
في ليلة مسك الختام .. مهرجان الأحساء للتسوق والترفيه يودع زواره ومحبيه

بعد تسعة وعشرين يوماً من المتعة والإثارة والتشويق وفي ليلة من أحلى الليالي التي عاشها أهل الأحساء وزوارها وبرعاية كريمة من سعادة وكيل محافظة الأحساء الأستاذ : خالد بن عبدالعزيز البراك وبحضور عضو مجلس الشورى سعادة الأستاذ : سعدون السعدون وأمين محافظة الأحساء بالإنابة الأستاذ : عبدالله العرفج وعدد من المسؤولين بمحافظة الأحساء أسدل الستار مساء أمس الاثنين ( 26 / 8 / 1433 هـ )  عن فعاليات مهرجان الأحساء للتسوق والترفيه في نسخته الأولى والذي نظمته الغرفة التجارية بالتعاون مع مجلس التنمية السياحية بالأحساء . وقد كانت فترة المهرجان أشبه بالحلم حيث انقضت أيامه ولياليه في لمح البصر . وقد شهدت تلك الفترة إقامة العديد من الفعاليات والأنشطة والمسابقات الشيقة والممتعة التي تفاعل واستمتع بها الحضور كباراً وصغاراً . كما كان لإخواننا من ذوي الاحتياجات الخاصة نصيب من تلك الفعاليات . كما ظهر في هذا المهرجان إبداع المصورين بعدساتهم والكتاب بأقلامهم . الجدير ذكره أن فعاليات اليوم الأخير للمهرجان أقيمت بمجمع العثيم مول , وقد بدأت فعاليات هذا اليوم بأسئلة خفيفة وسهلة موجهة للجمهور كباراً وصغاراً طرحها عليهم رئيس فرقة عالم فلة المبدع علي اليامي . تلتها مسابقات منوعة خاصة بالأطفال . كما تم خلال الحفل الختامي تكريم أكبر رجل وأصغر طفل في موقع الحفل . كما تم خلال اليوم الختامي السحب على جوائز لأرقام عشوائية تم توزيعها على الحضور . بعد ذلك القى الأستاذ : محمد بن عبدالعزيز العفالق المشرف العام على المهرجان ونائب رئيس الغرفة التجارية بالأحساء كلمة بهذه المناسبة تحدث فيها عن المهرجان ومدى النجاح الذي تحقق . تلى ذلك عرض فيلم وثائقي عن مسيرة المهرجان منذ بدايته وحتى أيامه الأخيرة . بعد ذلك القى راعي الحفل كلمة قال فيها ان اقامة المهرجان في فصل الصيف كان بهدف إسعاد الأسر في الأحساء وزوارها , بعدها قدم شكره للقائمين على المهرجان والداعمين والمشاركين والحضور الكبير الذي حرص على التواجد خلال فعاليات المهرجان . بعد ذلك تم تكريم الرعاة والداعمين والإعلاميين الذين أسهموا بنجاح فعاليات المهرجان . بعد ذلك تم السحب على كوبونات زوار المهرجان التي تم جمعها طيلة أيام المهرجان . بعده جاء السحب الكبير على سيارة ( إنوفا 2012 ) المقدمة من مجموعة الكفاح وقد كانت من نصيب ( ولايه جواد العيسى ) التي لم تكن موجودة بموقع الحفل حيث قامت اللجنة المنظمة بالإتصال بها وزف البشرى السعيدة إليها . وفي حوار خاص أجرته ( الأحساء اليوم ) مع الأستاذ : بدر بن سليم الحليبي عضو اللجنة التنفيذية للمهرجان وصف سعادته اليوم الختامي للمهرجان بأنه يوم التتويج لمهرجان الأحساء والترفيه بسبب كثافة الناس وتفاعلهم , حيث ظهر ذلك التفاعل في جميع المجمعات التي شهدت إقامة الفعاليات بها . وبسؤاله هل هناك نية لإقامة نسخة ثانية للمهرجان أفاد بان النجاح الذي تحقق شجعهم على إقامته في السنة القادمة حيث سيبدأ التحضير له بدايةً من الأسبوع القادم وذلك لإظهاره بشكل أفضل من حيث الفعاليات والجوائز المقدمة . كما ذكر أن توزيع فعاليات المهرجان على عدة مواقع كان فكرة جيدة , حيث أن الهدف الرئيس للمهرجان هو تنشيط الحركة التسويقية والسياحية في المنطقة . وفي ختام كلمته قدم الحليبي شكره لجميع الجهات الداعمة والراعية للمهرجان وعلى رأسهم الرعاة الالكترونيين والإعلاميين الذين اعتبرهم الرقم الصعب في المهرجان وخص بالشكر صحيفة ( الأحساء اليوم ) .

كما أعرب الدكتور سعدون السعدون عضو مجلس الشورى و رئيس مجلس إدارة جمعية المعاقين في حديثه لـ ( الأحساء اليوم ) عن سعادته بحضوره للمهرجان في نسخته الأولى ، حيث ظهر المهرجان حد تعبيره بصورة بهيجة ، كما تحدث عن أثر المهرجان في إدخال السرور في نفوس ذوي الإحتياجات الخاصة و دمجهم في المجتمع ، كما شجع سعادته على إقامة مثل هذه المهرجانات ، و في ختام حديثه قدم شكره للقائمين على هذا المهرجان و على رأسهم الغرفة التجارية بالأحساء و مجلس التنمية السياحية في الأحساء.

وفي لقاء مع مدير اللجنة الإعلامية للمهرجان الأستاذ خالد القحطاني تم سؤاله عن مرئياته حول فعاليات المهرجان و الجماهير الحاضرة فأجاب :  أن حفل الختام كتب له النجاح برعاية الأستاذ خالد ابن عبدالعزيز البراك ، و أضاف أنه تم تتويج كافة من كان لهم يد في إنجاح هذا المهرجان من شركات و رعاة و داعمين و إعلاميين ، و عزا لهم الفضل في إنجاح المهرجان و خص بالشكر الصحف الإلكترونية كما أثنى على صحيفة ( الأحساء اليوم ) ، كما أشاد بالنجاح الكبير الذي حققه المهرجان كونه في نسخته الأولى و كونه أول المهرجانات التي أقيمت في الأحساء  ، كما أضاف بأنهم بدأوا من عدة أيام بوضع تصور كامل للمهرجان القادم  ووعد بتلافي كافة الملاحظات و السلبيات و المعوقات التي واجهتهم في هذا المهرجان ، كما تمنى أن يكون هذا المهرجان أحد أهم المهرجانات على خارطة مهرجانات المملكة العربية السعودية ، و أضاف بأن المهرجان بلا شك قد حقق الأهداف المرجوة منه ،  بحيث حضر للمهرجان أكثر من 1.100.000 زائر بحسب الإحصائيات الواردة من الهئية العامة للسياحة و الأثار ، و أضاف بأن هذا الرقم يعطي مؤشر نجاح لهذا المهرجان ، كما أشار إلى أنهم يهدفون إلى تحقيق الأهداف التي وضعتها غرفة الأحساء لتسويق الأحساء سياحياً و أقتصادياً من خلال صناعة السياحة ، و أشار في معرض حديثه بأنه سوف تقام الفعاليات في السنة القادمة في جميع المجمعات طوال فترة المهرجان ، و أن الهدايا سوف تكون مجزية بإذن الله تعالى ، كما أضاف بأنه تقدمت الكثير من الشركات بطلبات رعاية المهرجان للسنة القادمة منذ الآن ، حيث يعد ذلك من أقوى المؤشرات التي تدل على نجاح المهرجان ، و في ختام حديثه قال : أشكر الأخوه الإعلاميين و الأخوات الإعلاميات كوني مديراً للجنة الإعلامية ، و أخص بالشكر محرري و مصوري صحيفة ( الأحساء اليوم ) الإلكترونية.

و ختاماً نقول كل عام ومملكتنا الغالية وأحساؤنا الجميلة بألف خير والى مزيد من التقدم والإزدهار بإذن الله تعالى.

|
تم التطوير و التصميم بواسطة الفاتك جميع الحقوق محفوظة لدى مهرجان الأحساء للتسوق والترفيه © 2012 م
عدد الزوار
1176